وزير التربية والتعليم يشارك في الملتقى الإقليمي المغاربي حول التحول الرقمي في التعليم

منذ شهرين
أخبار الحكومة

شارك وزير التربية والتّعليم رئيس اللجنة الوطنية للتّربية والثقافة والعلوم "موسى المقريف" والوفد المرافق له في الملتقى الإقليمي المغاربي حول التحول الرقمي في التعليم، ورصد ومتابعة التقدم المحرز في تحقيق الهدف الرابع للتنمية المستدامة 2030.

 

واعرب "المقريف" خلال الملتقى الذي يقام يومي 19 و20 فبراير، عن سعادته للمشاركة في هذا اللقاء الإقليمي لدول المغرب العربي، والذي يقام برعاية منظمة اليونيسكو، ووزارة التربية والتعليم بالجمهورية التونسية.

 

وأوضح"المقريف" في كلمته جملة من الإصلاحات التي عملت عليها الوزارة للوصول لمدارس شاملة ومنصفة وآمنة وصحية، وإطلاق مشروع التغذية المدرسية بالتعاون والشراكة مع برنامج الغذاء العالمي في إطار تحقِيق الأمن الصّحي والغذائي للطلاب والتلامِيذ، فضلاً عن إصدار جملة من اللوائح لِصالح الطلاب ذوي الاِحتياجات الخاصة، كالإدماج والتيسير ونظام دراسة وامتحانات ملائمة لهم.


وتعهّد الوزير بالتزام وزارة التّربية والتّعليم بإصلاح البرامج التّعليمية، ومساعيها لِتطوير وتحديث المناهج الدّراسية والتّركيز على إدخال المفاهيم البيئية والتّغير المناخي، وتعليم المهارات الحياتية ومهارات القرن الواحد والعشرين، وريادة الأعمال، والتّعليم والاِقتصاد الأخضر، مشيراً إلى جُهود الوزارة في تفعيل برامج التّعليم الإلكتروني، واستحداث المشروع الوطني للتّعليم الإلكتروني، فضلاً عن تأسيس تحول رقمي مُستدام.

 

وأكّد في خِتام كلمته اِلتزام الوزارة بالاستثمار في التّطوير المهني المستمر للمعلّمين من خلال إقرار برامج تدريبية في مجال طرق التدريس الحديثة، واستراتيجيات التّعليم النّشط، ومهارات التّعليم الرّقمي وإقرار لوائح تنظيمية تحدّد شروط التوظيف.



مشاركة المحتوي: